سبورت

على ضفاف النيل.. ”لاليجا” تكشف عن أهم ملامح موسم 2022/23 من الدوري الإسباني

لاليجا
لاليجا

160 مليون مشجع في جميع أنحاء العالم يستمتعون بمحتوى لاليغا بـ 20 لغة عبر 17 منصة مختلفة


انطلاق الموسم الجديد بمشاركة مجموعة من المواهب العالمية الجديدة، وتكنولوجيا البث الأكثر تقدماً في العالم، وسلسلة من التطورات الجديدة المثيرة للاليغا وأنديتها خارج الملعب.

كشفت لاليجا سانتاندير عن أهم ملامح موسم 2022/23 للدوري الإسباني الدرجة الأولى، حيث يشهد الموسم الجديد مشاركة مجموعة من أكبر نجوم كرة القدم العالمية، ومجموعة من التعاقدات الجديدة التي تزيد من حماس أكثر الدوريات الأوروبية تنافسية بين جميع الفرق والتي تنعكس في الملاعب في جميع أنحاء إسبانيا والشاشات في جميع أنحاء العالم.

وقال راؤول أوستالي، مندوب لاليغا في مصر، السودان وليبيا: "يبدو أن هذا الموسم سيكون مثيراً داخل وخارج الملعب. مصر بلد له شغف كبير تجاه لاليغا، وهذا العام نريد أن نرد كل هذا الدعم الكبير بإقامة العديد من الأحداث والمفاجآت والأنشطة للجماهير في أرض الفراعنة."

وحول هذا الموسم، أضاف المندوب: "بدأ الموسم الجديد من لاليغا سانتاندير بحماس كبير، وشهدنا ضراوة المباريات الأولى بين الفرق ولاعبيها المتميزين. لقد رأينا أيضاً تطور واستخدام تقنيات البث التي تميز لاليغا عن بقية الدوريات الأوروبية، مما أدى لمنح المشاهدين حول العالم تجربة متكاملة مليئة بالحماس والإثارة أسوة بالتي يستمتع بها الجمهور في الملعب."

وفي هذا الصدد بخصوص البث التلفزيوني، علق أوستالي قائلاً: "كانت شراكتنا مع beIN SPORTS، كناقل حصري، خطوة مهمة نحو الوصول إلى مشجعي كرة القدم والرياضة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا "مينا"، ونتطلع إلى تحقيق المزيد من النجاح والتطوير معاً."

تغطية الدوري الإسباني (لاليغا سانتاندير) ضمن نطاق الشرق الأوسط وشمال أفريقيا

إنّ الموسم الحالي 2022/23 متاح حصرياً عبر قناة beIIN SPORTS، القناة الرياضية الرائدة التابعة لمجموعة beIN الإعلامية، وذلك في 24 دولة ضمن نطاق الشرق الأوسط وشمال أفريقيا. يمكن مشاهدة جميع مباريات الدوري بثلاث لغات – العربية، والإنجليزية، والفرنسية – حيث سيرافقها استوديوهات تحليلية تضم أفضل مواهب beIN الإعلامية وذلك عبر قنوات beIN SPORTS 1، وPREMUIM 1، وbeIN SPORTS FRENCH 1، بالإضافة إلى توفّر جميع المباريات عبر منصة TOD التابعة للمجموعة التي تم إطلاقها حديثاً، والتي توفر لكافة مشتركيها فرصة الوصول إلى أفضل محتويات beIN SPORTS ومشاهدتها أثناء التنقل.

تعاقدات جديدة ومنافسة شرسة

وقد لا شك أن موسم لاليغا سانتاندير الحالي هو واحد من أكثر المواسم الاسبانية المرتقبة منذ عقود. وقد أجرى حامل اللقب ريال مدريد بعض التعاقدات الصيفية الرائعة لتعزيز فريقه الفائز بلقب الدوري الإسباني ودوري أبطال أوروبا، لكن هل سيتمكن من الاحتفاظ بلقبه في مواجهة التحركات الجريئة والطموحة من قبل برشلونة، الذي يخوض أول موسم كامل بقيادة أسطورته تشافي هيرنانديز،

وكما هو الحال مع كل موسم جديد، رحبت لاليغا سانتاندير بمجموعة من التعاقدات الجديدة المثيرة، التي انضمت إلى النجوم البارزين قبل انطلاق الموسم الجديد، مثل كريم بنزيمة المفضل للفوز بجائزة الكرة الذهبية 2022، بيدري الفتى الذهبي 2021، وجواو فيليكس. أنهى حامل اللقب ريال مدريد تعاقداته بسرعة مع اللاعبين المطلوبان للغاية أوريلين تشواميني وأنطونيو روديغر، في حين جلب برشلونة مجموعة من الأسماء الكبيرة. انضم الدولي البلجيكي أكسل فيتسل إلى تشكيلة المدرب دييغو سيميوني في أتلتيكو مدريد، بينما تغلب ريال بيتيس على المنافسة من جميع أنحاء أوروبا ليضم قلب الدفاع الدولي الإيطالي لويز فيليبي، وأضاف إشبيلية إيسكو، أحد أكثر المهاجمين الإسبان الموهوبين في جيله.

هل يمكن لأتلتيكو مدريد وإشبيلية مواجهة تحديات اللقب في منافسة قطبي الكلاسيكو؟، هل ستكون فرق مثل: ريال سوسيداد وفياريال، وبطل الكأس ريال بيتيس، والعملاقان النائمان أتلتيك كلوب وفالنسيا ضمن أبرز المنافسين؟

لن تقتصر الوجوه الجديدة على الملعب فقط، مع عدد من التحركات البارزة على الدكة عبر لاليغا سانتاندير، على سبيل المثال وليس الحصر: إرنستو فالفيردي ودييغو مارتينيز هما اثنان من المدربين الذين يتمتعون بسجل حافل بالنجاح سيعودان إلى دوري الدرجة الأولى الإسباني مع أتلتيك كلوب وإسبانيول على التوالي، في حين تولى جينارو غاتوسو، الفائز بكأس العالم لكرة القدم والمدرب السابق لميلان ونابولي، زمام الأمور في فالنسيا.

يستمر لاليغا في التباهي بأفضل النجوم الصاعدين في اللعبة على الصعيد العالمي، مع أمثال جافي، وهو بالفعل أساسي تحت قيادة تشافي في برشلونة، وأصغر لاعب يمثل المنتخب الإسباني على الإطلاق، وإدواردو كامافينغا، لاعب وسط ريال مدريد البالغ من العمر 19 عاماً، والمفضل لجائزة الفتى الذهبي لعام 2022، ونيكو ويليامز من أتلتيك كلوب، نجم صاعد من الموسم الماضي، وألكسندر إيزاك، الذي لا يزال يبلغ من العمر 22 عاماً، لكنه بالفعل الرجل الرئيسي في خط المقدمة لريال سوسيداد الذي يسعى لتحقيق النجاح الأوروبي.

كما هو الحال مع كل موسم جديد، ترحب لاليغا سانتاندير أيضاً بثلاثة فرق جديدة في موسم 23/2022، وهي: ألميريا، بلد الوليد وجيرونا. يعود ألميريا الطموح إلى الدرجة الأولى للمرة الأولى منذ عام 2015 بعد أن توج بطلاً للاليغا سمارت بانك في الموسم الماضي، في حين أن الفريقين الصاعدين ريال بلد الوليد وجيرونا سيكونان أكثر دراية بمشجعي لاليغا في جميع أنحاء العالم بعد لعبا في دوري الدرجة الأولى مؤخراً في 2021 و2019 على التوالي.

وانطلقت أول مباريات البطولة بين أوساسونا وإشبيلية في ملعب "إل سادار" بعد تحديثه، الذي تم التصويت لفوزه بجائزة أفضل إستاد في العالم لعام 2021 بواسطة موقع "Stadium Database"، وتأتي المباريات الكبيرة كثيفة وسريعة تباعاً خلال فترة وجيزة. حيث سيقام ديربي مدريد التاريخي بين الغريمين الدائمين ريال مدريد وأتلتيكو مدريد في سبتمبر المقبل كأول ديربيات الموسم الجديد، ويعود الكلاسيكو الذي يجمع بين برشلونة وريال مدريد في أكثر مباريات الأندية شهرة في تاريخ كرة القدم العالمية، في عطلة نهاية الأسبوع في 15 أكتوبر المقبل، ويتبعه مواجهات ديربي إشبيلية وبرشلونة والباسك التاريخية والممتعة دائماً في نوفمبر وديسمر ويناير على التوالي.

مبادرات استثمارية بقيمة 2 مليار يورو

يمثل انطلاق موسم 23/2022 أيضاً لحظة حاسمة للاليغا خارج الملعب. تتطلع الأندية عبر لاليغا سانتاندير ولاليغا سمارت بانك إلى اتخاذ خطوة عملاقة إلى الأمام في تطورها ونموها بفضل مشروع تعزيز لاليغا "Boost LaLiga"، وهو مشروع استثماري واسع النطاق بقيمة 2 مليار يورو أصبح ممكناً بفضل اتفاقية لاليغا مع صندوق الاستثمار CVC في ديسمبر 2021. تعمل الأندية بالفعل في جميع المجالات على خطط تطوير طموحة في مجالات مثل: الاستراتيجية والأعمال، البنية التحتية، الانتشار الدولي، تطوير العلامة التجارية والمنتجات، الرقمنة، والابتكار التكنولوجي من بين أمور أخرى.

وفي الوقت نفسه، تواصل لاليغا تيك، الشركة الفرعية للاليغا التي تقدم حلولاً تكنولوجية وابتكارية، توسيع أعمالها في أكثر من 50 دولة مع شركات من قطاعات متعددة بما في ذلك قنوات البث، الاتحادات وروابط الدوريات. تهدف لاليغا تيك إلى تحويل قطاع الرياضة والترفيه من خلال تصميم وتنفيذ خدمات توفير المحتوى عبر الإنترنت "OTT"، التطبيقات، الألعاب والمواقع الإلكترونية، وإشراك المشجعين وتحسين حماية المحتوى وإدارة المنافسة. من بين بعض المنظمات التي تبنت بالفعل الحلول التقنية التي طورتها لاليغا تيك لرقمة العمليات، كل من: الجولة العالمية للبادل، ميليكون، سكاي المكسيك ودورنا المالكة لحقوق موتو جي بي.

مثال على هذا المشروع التوسعي للأندية الإسبانية كانت مشاركة نادي بونفيرادينا، وهو نادٍ يلعب حالياً في لاليغا سمارت بانك (دوري الدرجة الثانية الإسباني)، والذي يعمل منذ أربعة مواسم متتالية لتحقيق حلم الصعود إلى لاليغا سانتاندير (دوري الدرجة الأولى الإسباني)، لأول مرة في تاريخه الممتد 100 عام. وقدم خافيير خمينيز، مدير الابتكار بالنادي، المشروع الدولي للنادي، حيث سلط الضوء على أهمية مصر للأندية الإسبانية، وسلسلة المشاريع التي يعتز بونفيرادينا، القيام بها في البلاد، من الاتفاقيات مع الأندية المصرية، إلى المشاريع الرياضية والأحداث مع المشجعين المحليين. منذ زيارته الأولى في مارس من هذا العام، أقام بونفيرادينا، علاقات وثيقة في مصر، وعلى حد تعبيير خمينيز: "هذه مجرد بداية لعلاقة جميلة بين مصر وبونفيرادينا". وبعد خطاب خمينيز، أتيحت الفرصة لوسائل الإعلام المدعوة لطرح الأسئلة على خوسية مانويل غونيز، مدرب بونفيرادينا ومهاجمه داني أوغيدا نجم الفريق.

الوصول للجمهور حول العالم

تُعد مثل هذه المباريات عاملاً كبيراً في جعل لاليغا دوري كرة القدم المحلي الأكثر متابعة على وسائل التواصل الاجتماعي، حيث يستمتع أكثر من 160 مليون مشجع في جميع أنحاء العالم بمحتوى لاليغا بـ 20 لغة عبر 17 منصة مختلفة. لكن لاليغا تقود الطريق أيضاً في التواصل الرقمي للجماهير الدولية من خلال Play Laliga، عرض تيك توك الوحيد المنتج ذاتياً من قبل أي دوري أوروبي، كما تم إنشاء أول تطبيق صغير على الإطلاق عبر Alipay للجماهير الصينية، وإطلاق LaLiga Pass وهي عبارة عن خدمة توفير المحتوى عبر الإنترنت "OTT" طورتها لاليغا بنفسها لتقديم جميع مباريات لاليغا سانتاندير ولاليغا سمارت بانك للجماهير عند الطلب، من بين العديد من المبادرات الأخرى

يعود بنك سانتاندير كراعي لقب الدوري لموسم أخير، بينما ينضم Mahou San Miguel وTVM إلى PUMA، EA Sports، مايكروسوفت، BKT، Sorare، Socios.com وDapper كرعاة عالميين قبل موسم 23/2022.

مع كل الإثارة، العاطفة، الدراما، الإثارة والأحداث والقدرة التنافسية من أعلى إلى أسفل ترتيب لاليغا سانتاندير المضمونة في كل جولة مع تجربة تلفزيونية لا تضاهى والأفضل على الإطلاق، لن ترغب في تفويت لحظة واحدة من موسم 23/2022، والتي ستكون متاحة على شاشة قنوات beIN SPORTS طوال الموسم. حان وقت انطلاق المباريات.

حول لاليغا

منظمة عالمية، مبتكرة ومسؤولة اجتماعيًا، رائدة في قطاع الترفيه والتسلية. هي رابطة رياضية خاصة تتألف من 20 ناديًا في"لاليغا سانتاندير" و22 ناديًا في "لاليغا سمارت بانك"، وهي المسؤول عن تنظيم المسابقات الوطنية لكرة القدم للمحترفين. لاليغا هي مسابقة كرة القدم التي تضم أكبر عدد من المتابعين على الشبكات الاجتماعية في العالم، حيث تجاوز عددهم 150 مليوناً، على 17 منصة و20 لغة مختلفة. يقع المقر الرئيسي في مدريد (إسبانيا)، وهي موجودة في 41 دولة من خلال 11 مكتباً و44 مندوباُ. ينفذ الاتحاد نشاطته من خلال مؤسسته وهو أول دوري كرة قدم في العالم يضم دوريًا للاعبي كرة القدم لذوي التحديات الفكرية: "LaLiga Genuine Santander".

5fabd62149b46da72e4a711bcb21ab96.jpeg
حفل محمد منير
لاليجا الدوري الإسباني